وقت القراءة 4 دقائق

ما هي نسبة السعر إلى الربح (P/E Ratio)؟

نسبة السعر إلى الربح (أو P/E ratios) هو مصطلح لعلك قد سمعته كثيرًا، ولكن رغم ذلك قد لا يكون لديك فكرة عن معناه. لا تقلق، هذا ما نحن هنا من أجله. إن فهم نسبة السعر إلى الربح أمر بسيط يعتمد على فهم مصدرها وكيفية حسابها واستخدامها لتحليل الشركات.

تشير نسبة السعر إلى الربح إلى مفهوم تقييم الشركة بناءً على سعر سهمها الحالي بالنسبة إلى أرباحها لكل سهم. ويستخدمها المستثمرون لمقارنة قيمة أسهم الشركات المتنافسة من نفس المجال.

ما هي فائدة نسبة السعر إلى الربح؟

يمكن أن يكون النظر إلى نسبة السعر إلى الربح لشركةٍ ما مفيدًا بعدة طرق.

  • تضع نسبة السعر إلى الربح الشركات في أرضية تنافس متكافئة بإزالة تأثير عدد الأسهم التي تمتلكها الشركة، لذا يمكن للمستثمرين تحليل ما إذا كان سعر سهم الشركة يمثل بدقة أرباحها المتوقعة لكل سهم وما إذا كانت القيمة جيدة مقارنة بشركات أخرى في نفس المجال.
  • يستخدمها المحللون على نطاق واسع لتحديد سعر سهم الشركة.
  • يمكن أن تخبرك نسبة السعر إلى الربح لشركةٍ ما عن نظرة المستثمرين إلى مدى ربحية الشركة – هل ستنمو أم ستبقى كما هي أم ستنخفض؟

كيف نقوم بحساب نسبة السعر إلى الربح؟

يتم حساب نسبة السعر إلى الربح باستخدام صيغة مباشرة، وذلك بتقسيم سعر سهم الشركة على أرباحها لكل سهم. يمكن العثور على سعر سهم الشركة باستخدام رمز تداول الشركة أو على أي موقع مالي.

أرباح الشركة للسهم الواحد هي مقدار ربح الشركة لكل سهم قائم. يستخدم المستثمرون نسبة الربح لكل سهم في تحليل مدى قوة الشركة. ويتم احتساب ذلك بقسمة أرباح الشركة على عدد أسهمها القائمة.

كيف نقوم بتحليل نسبة السعر إلى الربح؟

يمكن استخدام نسبة السعر إلى الربح لتقدير المقاييس المختلفة، كما يمكن من خلالها التوصل إلى استنتاجات مختلفة بما في ذلك؛ استكشاف ما إذا كانت الشركة مُقيّمةً بأقل أو أكثر من قيمتها الفعلية، أو النظر فيما إذا كان المستثمرون واثقين بشكل زائد من أداء سهمٍ ما، أو غير واثقين على الإطلاق.

في حين أن هذه كلها استنتاجات يمكن التوصل إليها، إلا أنها ليست بالضرورة الاستنتاجات الصحيحة. عند البدء، عليك ألا تحاول المقارنة بين شركتين تعملان في قطاعات أو صناعات مختلفة.

من الأفضل اختيار شركات تعمل في ذات المجال عند تحليل نسبة السعر إلى الربح لشركةٍ ما. على سبيل المثال، نسبة السعر إلى الربح لدى الشركات المدرجة في مؤشر S&P 500 ما بين 13 و 15. بينما الشركات المدرجة في بورصة ناسداك، والتي تختص بصناعة التكنولوجيا، عادة ما تعكس معدلات نمو مرتفعة.

إذا كنت تقوم بتحليل يستند لنسبة السعر إلى العائد في شركة المدفوعات Visa، فلن تقوم بمقارنتها مع شركة الاتصالات AT&T نظرًا لأنها ليست من نفس المجال، لذا فإن المقارنة ستكون غير دقيقة. من جهة أخرى، ستكون مقارنة نسبة السعر إلى الربح لشركة Visa مع نسبة السعر إلى الربح لشركة Mastercard أكثر فائدة وفعالية. في وقت كتابة هذا التقرير، نسبة السعر إلى الربح لشركة Mastercard تبلغ 50.57، وبالمقارنة بمتوسط نسبة السعر إلى الربح في مجال المعاملات المالية الإجمالية البالغة 27.46، فإنها تبدو مرتفعة جدًا. وهذا لثقة المستثمرين الكبيرة في أرباحهم المستقبلية، حيث يتوقع المستثمرون استمرار نمو الأرباح، نظرًا لتفوق الميزة التنافسية للشركة وقوة المساومة لديها. في المقابل، نسبة السعر إلى الربح لشركة Visa تبلغ 41.93، والتي لا تزال تبدو مرتفعة مقارنة بمتوسط النسبة في الصناعة رغم أنها أقل من Mastercard.

هناك طريقة أخرى لتحليل نسبة السعر إلى الربح لشركةٍ ما وهي النظر إلى مدى ارتفاعها أو انخفاضها. كلما ارتفعت نسبة السعر إلى الربح، زاد استعداد المستثمرين للدفع مقابل الربحية، والعكس صحيح. على سبيل المثال، نسبة السعر إلى العائد لشركة Tesla تبلغ 90.82، مقارنةً بمتوسط النسبة في مجال السيارات المحلية البالغة 27.21. مما يعني أن المستثمرين على استعداد لدفع حوالي 90 دولارًا لكل دولار ربحية.

يمكنك كمستثمر استخدام نسبة السعر إلى الربح لشركةٍ ما في التوصل إلى استنتاجاتك الخاصة حول تقييم السهم. كما يُفضل دائمًا استخدام أكثر من مقياس واحد لاتخاذ القرار الأفضل والأكثر حكمة بشأن الاستثمار.