وقت القراءة 5 دقائق

ما هي توزيعات أرباح الأسهم؟

توزيعات أرباح الأسهم (Dividend) هي دفعة يحصل عليها المساهمون من الشركة عندما تحقق ربحًا. عندما تحقق الشركة أرباحًا، يمكن لإدارتها ومجلس إدارتها اختيار إما إعادة استثمار الأرباح في الشركة أو توزيع أرباحهم على المستثمرين في شكل توزيعات أرباح. وتوزيعات الأرباح هي في الأساس طريقة الشركة لقول “شكرًا” لمستثمريها.

بشكل عام، هناك نوعان من توزيعات الأرباح – توزيعات الأرباح العادية، وهي توزيعات أرباح تتوقع الشركة دفعها باستمرار بمرور الوقت، وتوزيعات الأرباح الخاصة، وهي عبارة عن توزيعات أرباح تمثل مدفوعات “لمرة واحدة” يتم استخدامها في سيناريوهات معينة مثل السلسلة من الأرباع المربحة.

كيف يتم دفع توزيعات أرباح الأسهم؟

يمكن دفع توزيعات أرباح الأسهم نقدًا أو في شكل أسهم إضافية. قد تقدم بعض الشركات خيارًا لخطة إعادة استثمار أرباح تلقائية (DRIP). ويشير مفهوم DRIP إلى أسلوب يسمح للمستثمرين بإعادة استثمار أرباحهم النقدية في أسهم إضافية أو كسور الأسهم (fractional shares) – وهي أجزاء من الأسهم الأساسية التي يتلقونها في توزيعات أرباح الأسهم – في تاريخ دفع توزيعات أرباح الأسهم.

عادةً ما يتم دفع توزيعات أرباح الأسهم للمساهمين على أساس فصلي (ربع سنوي)، ولكن قد تختار بعض الشركات دفع توزيعات أرباح الأسهم بترددات أخرى، مثل نصف سنوي أو كل شهر.

لماذا تعتبر توزيعات أرباح الأسهم أمرًا مهمًا؟

توزيعات أرباح الأسهم مهمة لكل من المستثمرين والشركات على حد سواء. بالنسبة للمستثمرين، يمكن للأرباح أن تعزز محفظتهم الاستثمارية من خلال توفير تدفق ثابت للدخل وهي جانب إيجابي في استراتيجية الاستثمار طويلة الأجل. هذا لأنه بمرور الوقت، كانت هناك عوائد ثابتة من توزيعات أرباح الأسهم، حتى خلال الأسواق المتقلبة. على سبيل المثال، منذ عام 1960، بينما كانت أسعار الأسهم تتقلب كثيرًا، زادت أرباح الأسهم المدفوعة من قبل شركات S&P 500 بشكل عام في خط مستقيم وظلت مستقرة نسبيًا. يختار العديد من المستثمرين الاستثمار في المقام الأول لمدفوعات توزيع أرباح الأسهم لهذا السبب.

لماذا تقوم الشركات بدفع توزيعات أرباح الأسهم؟

هناك عدة أسباب لقيام الشركات بدفع توزيعات أرباح الأسهم. كما ذكر سابقًا، تدفع الشركات توزيعات أرباح الأسهم باعتبارها كـ “شكرًا” للمستثمرين. تدفع الشركات أيضًا توزيعات أرباح الأسهم لإظهار أن الشركة لديها تدفق نقدي قوي، مما يؤدي إلى ثقة قوية للمستثمر في الشركة وبالتالي خلق طلب إضافي على الأسهم. ويرجع ذلك إلى أن المستثمرين ينظرون إلى مدفوعات توزيعات أرباح الأسهم على أنها علامة على القوة والأرباح الإيجابية وكإشارة إلى أن إدارة الشركة لديها توقعات إيجابية للأرباح المستقبلية.

الحجة ضد توزيع أرباح الأسهم هي أنه إذا قررت الشركة التوقف عن دفع توزيعات أرباح الأسهم لمساهميها لأي سبب من الأسباب، فإن ذلك قد يؤدي إلى انعدام الثقة في المستثمرين، الأمر الذي قد يؤدي إلى انخفاض أسعار الأسهم.

ما هو عائد توزيعات أرباح الأسهم؟

طريقة جيدة لمقارنة توزيعات أرباح الأسهم من الشركات المختلفة هي مع عائد توزيعات أرباح الأسهم. عائد توزيعات أرباح الأسهم هو عملية حسابية بسيطة لإخبار المستثمر بنسبة عائد الأرباح من الإستثمار على مدى عام واحد. عائد توزيعات أرباح الأسهم هو ببساطة إجمالي مبلغ أرباح الأسهم على مدار عام مقسومًا على سعر السهم.

على سبيل المثال، سعر السهم لشركة (The Home Depot, Inc. (HD يبلغ 265.31 دولارًا. توزيعات أرباحها في العام هو 6.00 دولارات. وهذا يعني أن عائد توزيعات أرباح الأسهم هو 2.27٪ اعتبارًا من 27 يوليو 2020.[5]

ما هي التواريخ الهامة التي يجب ملاحظتها لتوزيعات أرباح الأسهم؟

هناك تواريخ مهمة يجب أن تكون على دراية بها إذا كنت تستثمر لتوزيعات أرباح الأسهم. تساعد هذه التواريخ الشركات على تحديد المستثمرين الذين سيحصلون على أرباح الأسهم.

  • تاريخ التصريح أو الإعلان (Announcement or Declaration Date): يتم الإعلان عن توزيعات الأرباح من قبل الشركة في هذا التاريخ.
  • تاريخ إنتهاء توزيعات أرباح الأسهم (Ex-Dividend Date): هذا هو التاريخ الذي تنتهي فيه أهلية توزيعات أرباح الأسهم، والذي يجب أن يشتري المستثمرون قبله أسهم الشركة من أجل الحصول على أرباح الأسهم. إذا اشترى المستثمر الأسهم في هذا التاريخ أو بعده، فلن يكون مؤهلاً لتلقي أرباح الأسهم.
  • تاريخ التسجيل (Record Date): هذا التاريخ هو “التاريخ النهائي” الذي يحدد المساهمين المؤهلين للحصول على أرباح الأسهم.
  • تاريخ الدفع (Payment Date): هذا هو اليوم عندما تصدر الشركة مدفوعات توزيعات أرباح الأسهم للمستثمرين.

من الذي يحصل على توزيعات أرباح الأسهم؟

المستثمرون الذين يشترون أسهمًا من الأسهم قبل تاريخ استحقاق توزيعات أرباح الأسهم – الذي يُطلق عليه تاريخ إنتهاء توزيعات أرباح الأسهم (Ex-Dividend Date) – سيحصلون على أرباح الأسهم.

كيف تقرر الشركة كم عدد توزيعات أرباح الأسهم التي يجب دفعها؟

لتحديد المبلغ الذي يجب دفعه للمساهمين في أرباح الأسهم، تقوم الشركات بتطوير سياسة توزيعات أرباح الأسهمبمرور الوقت، والتي عادة ما تكون هدفًا صريحًا أو ضمنيًا لدفع مبلغ معين من الدخل كأرباح أسهم مع مرور الوقت. [4] لهذا السبب، تقرر الشركات عادةً رقمًا واقعيًا لمدفوعات توزيعات أرباح الأسهم، بحيث لا تكون مدفو عات توزيعات أرباح الأسهم متقلبة كل عام.

ما هي الأسهم متنامية السعر؟

من ناحية أخرى، فإن الأسهم متنامية السعر (Growth Stocks) هي تلك التي من المتوقع أن تنمو بمعدل أعلى بكثير من متوسط النمو لنفس السوق، وبالتالي، لا تقدم عادةً أرباحًا نظرًا لأن سعر أسهمها ينمو بمعدل مرتفع جدًا مقارنة بالآخرين. بعض الأمثلة على ذلك هي (Facebook (FB و (Amazon (AMZN و (Netflix (NFLX.

ما هو الفرق بين توزيعات أرباح الأسهم (Dividend) والأسهم متنامية السعر (Growth Stocks)؟

عادةً لا تدفع الأسهم متنامية السعر توزيعات أرباح لأن الشركات التي تقف وراء هذه الأسهم تريد إعادة استثمار أي أرباح في الشركة لتسريع نمو الشركة. يمكن أن تكون الأسهم متنامية السعر محفوفة بالمخاطر وبما أن هذه الشركات لا تقدم توزيعات أرباح، فإن الوقت الوحيد الذي يمكن فيه للمستثمر كسب المال هو عندما يبيعون أسهمهم في النهاية.