وقت القراءة 1 دقائق

عواقب الإدراج في القائمة السوداءدولي

عواقب الإدراج في القائمة السوداء

أفادت وكالة بلومبرج بأن شركة “هواوي” تجري محادثات متقدمة لبيع أعمالها للخوادم بعد أن جعل إدراج الشركة في القائمة السوداء الأمريكية من الصعب تأمين المعالجات من إنتل، وهي أحدث ضربة لعملاقة التكنولوجيا الصينية من العقوبات الأمريكية.

وتبيع الشركة التي يقع مقرها في شنتشن أعمال الخوادم إلى اتحاد يضم مشترياً واحداً على الأقل مدعومًا من الحكومة، ومن غير المعروف في الوقت الحالي قيمة الصفقة، ولكن على الأرجح بمليارات اليوان.

وظهر العديد من المشترين المحتملين من الحكومة والقطاع الخاص في الأشهر الأخيرة وتعد Henan Information Industry Investment، وهي شركة مملوكة للدولة مقرها مدينة تشنغتشو التي كانت شريكاً في أعمال خوادم هواوي، أحد المشترين المحتملين.

السبب في أهمية الخبر

يتسبب تعاقب العقوبات المختلفة في خسائر فادحة على هواوي. في الربع الثالث من عام 2021، شهدت الشركة انخفاضاً في إيراداتها بنسبة 38٪ إلى 21.2 مليار دولار.