وقت القراءة 1 دقائق

“جونسون آند جونسون” تنضم لقافلة الانفصالاتدولي

“جونسون آند جونسون” تنضم لقافلة الانفصالات

أعلنت المجموعة العملاقة “جونسون آند جونسون” الجمعة الماضية أنها ستفصل كل من نشاطاتها المتعلقة بالأدوية ومنتجات الصحة للمستهلكين. 

ستحتفظ شركة الأدوية والأجهزة الطبية باسم “جونسون آند جونسون”، بينما ستصبح منتجات الصحة شركة منفصلة للتداول العام تحت اسم ورمز شريط جديد لم يتم تحديده بعد.

ستحتفظ الشركة الجديدة بالعلامات التجارية والمنتجات الشهيرة مثل Neutrogena و Aveeno و Band-Aids و Listerine و Tylenol.

تعد الأدوية والأجهزة الطبية من الشركة هي الصانع الحقيقي للأموال، حيث كسبت الشركة 19.6 مليار دولار في الربع الأخير. من ناحية أخرى، جلبت المنتجات الصحية 3.7 مليار دولار فقط.

سيأخذ الانقسام مجراه إذا وافق عليه مجلس إدارة الشركة خلال العامين المقبلين. 

لم تحدد الشركة الشروط المالية للتقسيم المقترح بالتفصيل، لكنها ذكرت أن الصفقة ستكون معفاة من الضرائب، وإنها تتوقع مواصلة دفع أرباح الأسهم على الأقل بالمستويات الحالية.

يأتي قرار “جونسون آند جونسون” بعد أيام فقط من إعلان شركة “جنرال إلكتريك” أنها ستنقسم إلى ثلاث شركات منفصلة بعد سنوات من ضعف أداء أسهمها. وسيتم التقسيم إلى وحدات منفصلة تركز على الطيران والرعاية الصحية والطاقة.

السبب في أهمية الخبر

يأتي قرار جونسون آند جونسون بعد أيام فقط من إعلان شركة جنرال إلكتريك (GE) أنها ستنقسم كما ذكرنا في الأسبوع الماضي. اعتقاد كلى الشركتين هو أن عملية الفصل من الممكن أن تجعل أقسام كل من الشركتين أكثر فعالية وكفاءة.